1:55 , الخميس 16 ذو الحجة 1441 / 6 أغسطس 2020
البطاله تحاصر خريجي الجامعات
بواسطة : نعمه مغفوري
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تعليقات 0
إهداءات 0
زيارات 333
أرسل
التاريخ 09-07-1439 1:57
اشراقة وطن _بقلم_هديل حمدي


يتخرج من الجامعات العديد من الطلاب و الطالبات في تخصصات عدة لا يوجد لهم وظيفة حتى الآن .
ندخل هنا مباشرة وبدون مقدمات فكم خريج/ة من الجامعات عاطلين عن العمل ، ناهيك عن نظرة الشفقه والعطف من المجتمع ، ففي بداية الحياة الدراسية وقبل الدخول إلى الجامعة كنا نحلم بسلم وظيفي يليق بإمكاننا الاجتماعي، والتفكير في تطوير أنفسنا والعمل على مواصلة تعليمنا في مجال تخصصنا ولكن بعد التخرج ذبلت تلك الآمال و الطموح.
أصبحنا نبحث عن وظيفة حتى لو لم تكن من تخصصنا ولا يهم نوعها لقلة عدد الوظائف وخاصة في منطقتنا .
سؤالي إليك أيها المسؤول!!
إلى متى سيزداد عدد البطالة؟ وإلى متى يموت أحلام شبابنا للحصول على وظيفة؟
أمالاً و أفكاراً دمرتها الرياح وقتلها الانتظار، فلا نعلم أن هذا التخصص بالذات اصبح مصيراً مجهول أم أن إفتقاد المنطقه في التوظيف هو السبب؟!!

فلابد أن لا تكتفي الجامعات بالتوجية فقط لطلابها الجدد بل تضمن أيضاً مصير كل وأحداً منهم وأن تجعل لهم حلولاً لمشكلتهم بعدم توظيف الخريجين حتى الآن، وتوعيتهم بالفوائد العملية والعلمية للخوض في العمل بالقطاع الخاص والعام، إلى جانب تعيين عدة جهات مختصه عن توظيف الخريجي وتحفيز وتشجيع التقاعد المبكر في القطاعين العام والخاص والذي ينتج عنه خلق فرص وظيفية لـِهولاء الخريجين.

image

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 1:55 الخميس 16 ذو الحجة 1441 / 6 أغسطس 2020.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET