8:55 , الأربعاء 16 شوال 1440 / 19 يونيو 2019

عنصرية البشر إلى متى.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تعليقات 0
إهداءات 0
زيارات 147
التاريخ 03-05-1440 1:40
اشراقة وطن_جواهر الحارثي كثيراً مانلاحظ العنصريه بيننا
في كل شي القبيله الشكل الون
بعض الأمهات وللأسف لاتمتلك
ثقافة التوعية لأطفالها
بذلك حتى أني ألاحظ على كثيراً من أطفالنا عندما يرى أقرانه
من ذوي البشرة السمراء يقومون
بتنمر منهم بشكلا مقزز
وتلفظ عليهم دون أية شفقه وأمام أعين أهلهم الذين يقومون
بصمت أمام ذلك الفعل
وأنهم أطفال فلاحرج
وتناسوا أن أولئك السمر بشر مثلنا يحسون ويعانون ومن خلقنا وخلقهم هو الله فهو القادر على تحويل الحال
ليس هذا فحسب فهناك أطفال
كثيرين ابتلوا بالمرض منهم المعاق ومنهم المجنون ورغم ذلك أغلبنا نتمر منهم ونبتعد عن مجالستهم ونتعتزل مقاعدهم ونتضجر من الحديث معهم
راجعوا أنفسكم قليلاً ثم عاهدوا الله بأن نترك ذلك الطبع ونتغلب عليه كلنا نعلم بأن الله حين يبتلي شخص فأنه يحبه
أنا لا أتحدث عن الجميع ولا أعمم ولكن الأغلبيه منا عنصريين خصوصاً منهم صغار السن
كلنا خلق الله
وليس لنا في خلقنا شي
جميلنا وقبيحنا
معاقنا وسليمنا
أبيضنا وأسمرنا
أليس كذلك!!
بواسطة : ماجده حكمي
أرسل
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 8:55 الأربعاء 16 شوال 1440 / 19 يونيو 2019.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET